آخر الأخبار

Post Top Ad

الخميس، 29 أبريل 2021

اضراب بـ 3 أيام في الصحة العمومية يشمل رفع العينات والتلقيح ضدّ كورونا

يدخل الأطباء العامون والصيادلة وأطباء الأسنان
 للصحة العمومية في إضراب قطاعي يشمل كل الخدمات الصحية بما في ذلك عمليات التلقيح ضد كوفيد 19 ورفع العينات، أيام 3 و4 و5 ماي المقبل، بدعوة من النقابة العامة للأطباء والصيادلة وأطباء الأسنان للصحة العمومية التابعة للاتحاد العام التونسي للشغل.
ويشمل إضراب الأطباء العاملين كافة الأطباء في مختلف المستشفيات المحلية والجهوية والجامعية، ومراكز الصحة الأساسية، وكافة الصيادلة وأطباء الأسنان، وكافة الأطباء العامين من أطباء متفقدين وأطباء وقتيين ومتقاعدين، ويشمل الإضراب كل الخدمات الصحية ما عدا الأطباء في أقسام الاستعجالي وأقسام وحدات تصفية الدم على أن يحملوا الشارة الحمراء خلال أيام الإضراب.

ويأتي قرار الإضراب، حسب تصريح نور الدين بن عبد الله الكاتب العام للنقابة العامة للأطباء والصيادلة وأطباء الأسنان للصحة العمومية خلال مداخلته اليوم الخميس 29 أفريل 2021 في برنامج كلوب اكسبراس، دفاعا على منظومة الصحة العمومية.

وأوضح نور الدين بن عبد الله أن هذه المنظومة العمومية وصلت حدّ الانهيار ولم تعد قادرة على تقديم خدمات تليق بمستوى تطلعات التونسيين، وأضاف أنه بالرغم من تضحيات الأطباء في مواجهة وباء كورونا فإنّ وزارة الصحة مازالت تتجاهل ضرورة تنقيح الأمر عدد 341 لسنة 2019 وتمكين الأطباء العاملين بالصحة العمومية من المرور الآلي واللامشروط إلى طبيب مختص في الطب العائلي.

كما يتضمّن هذا الأمر إحداث منحة الجوائح والأوبئة، وترسيم الأطباء الوقتيين والمتعاقدين، إضافة إلى المماطلة في إصدار مقرر لإحداث لجنة لصياغة القانون الأساسي.

ويطالب أطباء وصيادلة الصحة العمومية أيضا بخلاص منحة استمرار الأطباء بما في ذلك أطباء الاختصاص والأطباء المتعاقدين وذلك منذ حوالي سنة، وبخلاص منحة الاستمرار للأطباء بما في ذلك منحة الاستمرار التابعة لصندوق دعم المناطق الداخلية ذات الأولوية وذلك منذ 2019.

واعتبر الكاتب العام للنقابة العامة للأطباء والصيادلة وأطباء الأسنان للصحة العمومية أن عدم استثناء عمليات التلقيح ضد كوفيد 19 ورفع العينات من الإضراب، يأتي نظرا لمعاناة العاملين في القطاع الطبي في هذه الأزمة الوبائية، مضيفا أن الأطباء يتوفون يوميا في هذه الأزمة الصحية، في ظلّ غياب استراتيجية واضحة للتلقيح ومواجهة الوباء.

وقال بن عبد الله “نحن أمام سلطة إشراف لا تكترث ولا تهمتم أبدا بمنظومة الصحة العمومية وظروف العمل القاسية” مضيفا أن جلسة ستنعقد يوم السبت 1 ماي 2021 في محاولة لإيجاد توافق وتجاوب من طرف سلطة الإشراف.

واعتبر ضيف برنامج كلوب اكسبراس أن الإضراب لن يغيّر في الوضع الوبائي شيئا، مضيفا أن المواطن غير محمّي في هذا الوضع الوبائي، سواء في ظلّ نشاط أطباء الصحة العمومية أو في حال إضرابهم.

Post Top Ad