آخر الأخبار

Post Top Ad

الخميس، 25 مارس 2021

بواسطة طائرة مسيرة.. مهندسة تونسية تبتكر طريقة جديدة لتخصيب النخيل


 انطلقت فكرة تطوير طائرات مسيرة بقصد استغلالها في تخصيب أشجار النخيل، من محادثة بسيطة جمعت أحد فلاحي ولاية قبلي بالطالبة التونسية ميساء كرشود من المدرسة الوطنية للمهندسين بالمنستير. هذه المحادثة البسيطة مع فلاح يشتكي من نقص في المحاصيل نتيجة عدم توفيقه في تخصيب جزء من بستان النخيل الذي يملكه، التقطها ذهن ميساء المتوقد وحولها إلى مشروع متطور.
وتعتبر عملية تخصيب النخيل إحدى المعضلات التي يواجهها سنويا منتجو التمور في تونس، إذ تتم -إلى يومنا هذا وفي أغلب الحالات- بطريقة يدوية، يقوم بها عمال مختصون في "التذكير"، يجيدون تسلق أشجار النخيل الشاهقة. ونظرا لما يكتنف هذه العملية من مخاطر، وموسمية هذا النشاط الذي يبدأ في فصل الربيع ويمتد إلى شهرين، فإن اليد العاملة المختصة تتسم بالندرة وأحيانا قلة الكفاءة والدراية.
بدعم من برنامج "ستودنت فور تشينج" (Student 4 Change)، وبإشراف السفارة الأميركية في تونس، أطلقت ميساء على مشروعها اسم "درو بي" (Dro Bee)، وفازت عنه بجائزة مالية قدرها 2500 دولار ستوجه إلى توفير التقنيات والقطع واللوحات الإلكترونية الضرورية لتطوير طائرات مسيرة أكثر فعالية وتطورا تقنيا وبكميات أكثر، بعد أن تمكنت هذه المهندسة الشابة وفريقها من تصنيع النموذج الأول بنجاح.
وتجدر الإشارة إلى أن برنامج "ستودنت فور تشينج" يوفر حوافز مالية لتغطية المصاريف المتعلقة بالتنقل والبحث لفائدة المشاريع المتميزة التي يقع اختيارها ضمنه، إذا علمنا أنه يتوجه حصريا إلى جمهور الطلبة الذين يرغبون في بعث مشاريع ذات صلة بمجالات التطوير والتسويق، والذين تعوزهم في أغلب الأحيان الإمكانات المادية للمضي قدما في مشاريعهم الخاصة في مجال الأعمال.
المصدر: قناة الجزيرة 

Post Top Ad